موقع كنيسة العذراء والقديس أثناسيوس الرسولى بمدينة 15 مايو

أهلاً ومرحبا بك يا زائر فى كنيستنا 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الإدارة
Dr Nabil Tawfik
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
الساعة ودرجة الحرارة

 فى القاهرة الآن

توقيت القاهرة
عداد الزوار
أنت الزائر رقم
track website hits


المواضيع الأخيرة
» أضرار التدخين
السبت يوليو 18, 2015 9:51 pm من طرف Dr Nabil

» حصريا على منتديات كنيستنا ( أضرار التدخين ) Powerpoint
السبت يوليو 18, 2015 9:39 pm من طرف koka

» نسخة الويندوز المسيحية القبطية Coptic Windows
الجمعة نوفمبر 28, 2014 9:14 am من طرف micheal wadie

» الكنيسة ليست عزبة او وسية
السبت نوفمبر 24, 2012 2:38 am من طرف د/ سليمان جمعه

» تحميل الكتاب المقدس المسموع كاملاُ
الجمعة يونيو 01, 2012 12:02 pm من طرف جورج عزيز

» الشهيد وادامون الارمنتى اول شهيد فى المسيحية
الأحد أبريل 29, 2012 6:44 am من طرف jesus sword

» أسبوع الآلام
الأربعاء أبريل 11, 2012 2:31 am من طرف سامية

» تحميل K-Lite Codec Pack 4.6.2 Full كامل
الثلاثاء أبريل 03, 2012 6:47 am من طرف el antony

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
هناء جمال
 
Dr Nabil
 
صالح شحاتة جرجس
 
رأفت يوسف توفيق
 
Hanaa
 
halim.samer
 
sallymessiha
 
koka
 
سامى جرجس اسكندر
 
maha
 

شاطر | 
 

 صليبك على قدك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هناء جمال
رتبة
رتبة



مُساهمةموضوع: صليبك على قدك    الأربعاء يوليو 21, 2010 9:43 am

يحكى عن سيدة رزحت تحت ثقل صليبها ،فشعرت انها تحمل اثقل صليب ،ووددت لو تبدله باخر أخف حملا...


ثم رأت نفسها في حلم تقف أمام صلبان كثيرة تختلف حجما وشكلا ونوعا وقيل لها أن تختار صليبا عوضا عن صليبها.


ووقع نظرها على صليب صغير مرصع بالجواهر.والحجارة الكريمة فقالت في نفسها: " هذا صليب صغير خفيف الحمل " فأخذته وسارت.... واذ بجواهره وحجارته الكريمة تلهب جسدها فما لبثت ان وضعت به جانبا ....


واختارت اخر مضفورا حوله أزهار جميلة و ورود فاتنة فأخذته وسارت به واذا تحت الازهار والورود شوك مزق جسدها وأسال دمها فرمت به جانبا..


وأختارت صليب أخر فحملته وسارت به دون تعب او اعياء ودون لهيب او أشواك نظرت اليه مسرورة فرحة ولكنها وجدته هو صليبها القديم المعهود...




يعرف الله مقدرة كل واحد من أولاده


فلا يسمح لتجربة أو مصيبة أن تحل بأي منهم


فوق ما يستطيع ان يحتمل




فقد نحسد الاغنياء على ثروتهم وجواهرهم واموالهم


غير عالمين ما تحت الثروة والجواهر والمال من لهيب محرق




وقد نحسد ذوي الحياة الناعمة المزينة بالازهار والورود


جاهلين تمام الجهل تمزيق الاشواك التي تحتها




فلو تسنى لنا أن نجرب حمل كل الصلبان التي نظنها اصغر وأخف من صليبنا لوجدنا في النهايةما وجدت تلك المرأة في حملها أن :


ما اعطينا خير ما يناسبنا



الهي الحبيب...........

علمني ياربي ان اقبل صليبي بفرح وان لا اردد هذه الكلمات ..( اشمعنى انا يحصلي كده .. وغيري مرتاح ومعندوش مشاكل.. ليه كل ده عليا لوحدي.....)
وان اقبله عن ثقة ويقين في انك لاتتركني وحيد وستحملني انا وصليبي كما حملته عني في الطريق للجلجثة

علمني يارب ان افرح بقبولي الصليب وان لا اتمرد عليه بل دائما لساني ينطق مع بولس الرسول:

" يا لعمق غنى الله وحكمته وعلمه . ما ابعد احكامه عن الفحص وطرقه عن الاستقصاء. لأن من عرف فكر الرب او من صار له مشيرا ، او من سبق اعطاه فيكافأ. لأن منه وبه وله كل الاشياء له المجد الى الابد . امين "

رو 11 : 33 - 3

منقوووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صليبك على قدك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع كنيسة العذراء والقديس أثناسيوس الرسولى بمدينة 15 مايو :: المنتديات الثقافية :: منتدى الكتب والروايات-
انتقل الى: