موقع كنيسة العذراء والقديس أثناسيوس الرسولى بمدينة 15 مايو

أهلاً ومرحبا بك يا زائر فى كنيستنا 
الرئيسيةالتسجيلدخول
الإدارة
Dr Nabil Tawfik
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
الساعة ودرجة الحرارة

 فى القاهرة الآن

توقيت القاهرة
عداد الزوار
أنت الزائر رقم
track website hits


المواضيع الأخيرة
» أضرار التدخين
السبت يوليو 18, 2015 9:51 pm من طرف Dr Nabil

» حصريا على منتديات كنيستنا ( أضرار التدخين ) Powerpoint
السبت يوليو 18, 2015 9:39 pm من طرف koka

» نسخة الويندوز المسيحية القبطية Coptic Windows
الجمعة نوفمبر 28, 2014 9:14 am من طرف micheal wadie

» الكنيسة ليست عزبة او وسية
السبت نوفمبر 24, 2012 2:38 am من طرف د/ سليمان جمعه

» تحميل الكتاب المقدس المسموع كاملاُ
الجمعة يونيو 01, 2012 12:02 pm من طرف جورج عزيز

» الشهيد وادامون الارمنتى اول شهيد فى المسيحية
الأحد أبريل 29, 2012 6:44 am من طرف jesus sword

» أسبوع الآلام
الأربعاء أبريل 11, 2012 2:31 am من طرف سامية

» تحميل K-Lite Codec Pack 4.6.2 Full كامل
الثلاثاء أبريل 03, 2012 6:47 am من طرف el antony

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
هناء جمال
 
Dr Nabil
 
صالح شحاتة جرجس
 
رأفت يوسف توفيق
 
Hanaa
 
halim.samer
 
sallymessiha
 
koka
 
سامى جرجس اسكندر
 
maha
 

شاطر | 
 

 كل الأشياء تحل لى... لكن ليس كل الأشيـاء توافق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هناء جمال
رتبة
رتبة



مُساهمةموضوع: كل الأشياء تحل لى... لكن ليس كل الأشيـاء توافق   الخميس مايو 27, 2010 2:02 pm

وجهة نظر المسيحيه في التدخين لنيافة الأنبا موسى


مقاييس هامة :

قدمت المسيحية لنا ثلاثة مقاييس هامة، نتعرف بها على الأمور، ونميز بها الصواب من الخطأ...
1- "كل الأشياء تحل لى... لكن ليس كل الأشيـاء توافق" (1كو 23:10).
2- "كل الأشياء تحل لى... لكن ليس كل الأشياـء تبنى" (1كو 23:10).
3- "كل الأشياء تحل لى... لكـن لا يتـسـلـط عـلىّ شــئ" (1كو 12:6).
ومن هذه المنطلقات الثلاثة ندرس التدخين، أو الخمر، أو المخدرات، أو أى شئ جديد يطرأ على ساحة الحياة... وذلك من خلال ثلاثة أسئلة:

1- هل هذا الأمر يوافق أولاد الله، أم لا يوافقهم؟
2- وهل هذا الأمر يبنى الإنسان، أم يهدمه؟
3- ثم هل هو يتسلط عليه أم لا؟!

فالتدخين مثلاً :

1- لا يوافق أولاد الله... إذ أنهم ينبغى أن يكونوا صورة حسنة، وقدوة طيبة للجميع... وعليهم أن يقدموا أفضل أنموذج للناس.
2- ولا يبنى الإنسان... (فالتدخين ضــار جداً بالصحــة) كحقيقــة علميــة ثابتــة يكتبــونها الآن مضطرين على كل علبة سجائر... فالتدخيــن لا يبنى صحــة الإنسان بل يهدمها، كما أنه يهدم اقتصاديات الإنسان، ويدمر إرادته..
أ- التدخين يؤثر على القلــب، إذ يقلــل من الأكسجين ويكثــر من أول أكسيــد الكــربون داخــل الجسم... ولكى تأخذ الأنسجــة كفايتهــا من الأكسجين، يضطر القلب لبذل جهد أكبر وضـربات أكثر... مما يجهد عضلة القلب ويصيبها بالأمراض.
ب- ويصيب الرئتين بالسرطان، نتيجة الالتهاب الهادئ المزمن المستمر، وهذا ثابت طبياً.
ج- ويصيب العينين بالضعف، نتيجة الدخان المتصاعد عليهما بتأثير ضار.
د- والمعدة أيضاً، تصاب بالقرحــة، إذ يهيــج الدخان المبلــوع الغشــاء المخـاطى للمعدة، فتفرز حامض الأيدروكلوريك استعداداً لطعام قادم، ولكن المعدة خالية، فيبدأ الحامض فى أكل الغشاء المخاطى، مما يحدث قرحة بجدار المعدة.
هـ- ذلك بالإضافة إلى النزلات الشعبية، والامفزيما...
و- ومتاعب الهضم وفقدان الشهية...
ز- بل حتى الجنين فى بطن أمه يتأثر بدخان أمه أو أبيه.
لهذا خصصت أماكن للمدخنين وأخرى لغير المدخنين، وصرنا نسمع عن (ثورة غير المدخنين) أو (التدخين السلبى أو الغير المباشر).
ومعروف علمياً أن عمر المدخن أقل 8 سنوات فى المتوسط من عمر غير المدخن.
3- والمؤشر الأخير هو (التسلط)... ومعروف أن التدخين يتسلط على الإنسان، ويصير الإنسان (عبداً للسيجارة)، ومع أن التدخين كان يعتبر قديماً (عادة) صار يعتبر الآن (إدماناً)... وللعادة سلطانها... وللإدمان أخطاره المدمرة... وكلمة "إدمان" (Addiction) من كلمة Add (أى يضيف ويزيد)... ذلك لأن مدمن السجائر يحتاج دائماً أن يزيد من الجرعة التى يأخذها من النيكوتين، ليصل إلى الاحساس المطلوب. والنيكوتين سم قاتل... وهذا معروف علمياً.
وهكذا تحسم المسيحية قضية التدخين كخطأ يقترب من الخطيئة... بمعنى أنه جريمة الإنسان فى حق نفسه وجسده وأسرته، ومن يعايشونه، بل حتى ربما للجنين فى بطن أمه...
ولدينا فى الإنجيل آية هامة وخطيرة تقول :
"إن كان أحد يفسد هيكل الله (الجسد)، فسيفسده الله، لأن هيكل الله مقدس الذى أنتم هو" (1كو 17:3)
إذن، فهناك (جزاء إلهى) خطير، لمن يهمل فى صحة جسده، ويفسد هذا الهيكل الإلهى الذى بناه إلهنا العظيم.

وما ينطبق على التدخين ينطبق على الخمر والمخدرات :
"الخمر مستهزئة، والمسكر عجاج، ومن يترنح بهما فليس بحكيم" (أم 1:20).
"لا تكن بين شريبى الخمر، بين المتلفين أجسادهم بالخمر" (أم 20:23).
"لمن الويل، لمن الشقاوة، لمن ازمهرار العينين، لمن الجروح بلا سبب ... للذين يدمنون الخمر" (أم 29:23،30).
"لا تسكروا بالخمر الذى فيه الخلاعة، بل امتلئوا بالروح" (أف 18:5).
"لا تنظر إلى الخمر إذا احمرت... فى الآخر تلسع كالحية وتلدغ كالأفعوان" (أم 31:23،32).

أما فى المجال الثانى :

وهو (العلاج)... فهو يعتمد على قوة إلهية قادرة ومغيرّة، مع إرادة بشرية مقتنعة بضرورة التخلص من الشر والخطأ، وأقتناء القوة الإلهية المقدسة، والنعمة السمائية المتسامية.
لهذا فنحن نؤمن بشركة العمل الإلهى مع العمل الإنسانى، النعمة الإلهية والجهد البشرى، لذلك فكل ما يلزم الإنسان المدخن أو المدمن عموماً هو:

1- اقتناع صادق بالخطأ، وضرورة الإقلاع عن التدخين.

2- عزيمة صادقة وقوة إرادة لا تلين أمام موقف أو (عزومة) أو صداع...

3- شركة حية مع الله، طالبين معونته فى هذا الجهاد...
ولعل أكثر ما يؤلمنا هو :
1- إن مبيعات السجائر قلت فى الدول الغنية المتقدمة، وازدادت فى العالم الثالث الفقير.
2- إن حوالى 40 مليون أمريكى أقلعوا عن التدخين، بينما يزداد عدد المدخنين لدينا.
3- أن الدولة تدعم السيجارة مضطرة أمام عوامل اقتصادية واجتماعية.
4- إن المرأة فى مصر بدأت تدخل فى حلبة التدخين المدمرة.
5- بدأ الشبان والشابات فى استعمال الشيشة، وهى تحمل كل مخاطر التدخين، بالإضافة إلى إمكانية الإصابة بالدرن (السل الرئوى).

الرب يحفظ اولادة
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كل الأشياء تحل لى... لكن ليس كل الأشيـاء توافق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع كنيسة العذراء والقديس أثناسيوس الرسولى بمدينة 15 مايو :: كنيستنا :: العظات والمواضيع الروحية :: موضوعات شبابية-
انتقل الى: